الرميد لشبيبة حزبه: إذا كان الاستبداد والظلم كما تصورونه..نوضو ثورو وموتو!

الأربعاء 9 أغسطس 2017 10:25 صباحًا 914مشاهدة لا تعليق

واجه مصطفى الرميد، الوزير المكلف بحقوق الإنسان، الإنتقاذات التي وجهها إليه أعضاء من شبيبة حزبه، التي تعقد ملتقاها 13 بفاس، بكثير من الغضب والعصبية.

الرميد، الذي انسحب في بداية اللقاء، الذي انتهى قبل قليل، قبل أن يعود إلى المنصة، ويرد على أسئلة الحاضرين، بشأن إستقلالية القضاء وأمور أخرى، قال “إذا كان هادشي كلوا اللي كتقوليا في البلاد..نوضو ثوروا”، مضيفا بلكنة غضب “إذا كتشوفو أن هاد البلاد ما فيها غير الظلم والجور علاش جالسين هنا..نوضو ثوروا وموتوا كلكم لتنقذوا بلدكم من الاستبداد”، قبل أن يردف “ما تجيوش عندي وسيرو ضربو بالحجر!!”.

وشدد الرميد على أن هناك سلبيات كما أن هناك إيجابيات لا يمكن إنكارها، مضيفا أن قضاة دخلوا السجن بسبب الفساد. وزاد “شوية من الحنة وشوية من رطوبية اليد…ما تنكروش كلشي!!”.

شارك:


عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة www.chadafm.net الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

إستمع إلى Chada FM
CHADA FM equalizer CHADA FM